الخميس، 22 أبريل، 2010

عدن .. نبيه المدن ،


عدن ، قبله البلابل الأولى ومزار العاشقين ، شراع السفينه ينام فى عين الغروب ، قالوا لنا أن الأشياء يطول عمرها فى عدن ، القهوه ، السيجاره ، والشعر ، والأنسان ،

عدن ، حوريه البحر والعشيقه الأبديه للموج ، يجثو على ركبتيها باكيا" حزينا" ، يتلو مواويل الشجن القديمه ،

عدن يا وجه أمل كعدل ، يا قصيده منسيه فى جيب لطفى أمان ، عدن يا ملاذ المنفيين طوعا" من أوطانهم ،
عدن ،، يا سروه الحلم ، يا عنقود الطهر ، يا فنجان قهوه على ناصيه مقهى زكو ،
عدن ،، حتى فى الحزن أنت ِ جميله ، حتى فى الجرح انتِ أنيقه ، أجمعى لنا عرق الكاذى وسمره الصيادين على شطئانك، اجمعى لنا دمع الياسمين وندى بساتين الحسينى ،

فانتِ زمزمنا وماء طهور ، نغتسل به من أثامنا وكل هزائمنا ،
عدن ،، يا نبيه المدن منذو الزمن الأول ، يا وترا" سادسا" بيد المرشدى ، يا أحجيه الأطفال المترعين ،

عدن يا قبله العشاق والثوار والمنسيين ، أمنحينا لجوءا" عاطفيا" بعدما ضاقت حدود الكون بكلمات الحب حد التخمه ،
أمنحينا بيوتا" بحجم العش ، او بيت شعرا" (ندندن) به حين ياتى مساؤك الأنثوى الخالص ،

امنحينا جواز سفر لنظل بالقرب من تخومك ، نغرس بذور الفل ونقطف أزهار القطن فى الدلتا ،

ليست هناك تعليقات: