الأحد، 12 ديسمبر، 2010


تذكر

كلما دنا الليل يا رفيقى

وكلما صَـليت ليلاً

شعباً يلوك الصخر خبزاً

يمشى على جسر الجراح

يلبس جلده ويموت عزاً

تذكر

قبل أن تغفو على الوساده

أينام الليل من ذبحوا بلاده

أنا ان مت يا رفيقى من أجل شعبى ،

إنما موتى ولاده

^^^^^^

ليست هناك تعليقات: