الجمعة، 8 أكتوبر، 2010

عدن ملتهبه ، بحرها يحمل قنديلا" كالشمعدان ، وشمسان يبكى ظله الشاحب ، وناسى كرام" وإن ضنوا ، وإن قتلوا ، من سمح للوغد ان يبنى خيمه" على أقدام البريقه ، ومن اخبر صعاليك الجبال أن عواميد صيره لا تعرف اهازيج الزمن القديم ،
أرضنا لا تعرف ألا أن فلانا" بات دون عشاء ، بات بلا دفء" وبلا غطاء،

أرضنا مواسم قمحا" وبيادر ، وحكايا لا تموت تسردها الجدات على مسامع الصبيه ،
عدن لا تعرف الحقد ألا على اهل الحقد ، وفى احشائها قبرُ ومنزل ، وبقايا أحجيات لا تذبل ،

عدن ، ماذا أفعل فيك؟! ،
ضاجعتكِ بقصيده شعر" اتلوها صباح كل يوم ، فأنجبت مساء" مذبحه جديده للنوراس،
لقحتكِ بهمسه حب ، فتقيأتُ بخورا" على ضفاف الألم فى الجنوب ،ـ

ماذا أفعل فيك ؟!،
سأحبكِ أكثر ، علكِ تعقلين،
يلى حبك سراب وجنون ،

أه ،، يا عدن !!
لو يمر العمر كله فى شجن ،
ولو أبات الليل ما أذوق الوسن ،
كل شئ مقبول إلا فراقكِ يا عدن ،

*******

ليست هناك تعليقات: